Also Now in Arabic! متوفرة الآن بالعربيةView the Arabic Site

الصحةاللياقةاليقظةمنصة الصحة “Core 8” وفرصتك في حياة أفضل

شأنها شأن تطبيق “أوبر”، جاءت منصة الصحة “Core 8″، والتي تضم أفضل المتخصصين والمدربين في مجال الصحة في دبي، من رحم كفاح شديد. وتسترجع المؤسس المشارك للمنصة “نيكي ميلر”، ذكرياتها قائلة: “شعرت وكأن مسمار نافذ فى رأسى”، وكنت أتناول الأدوية كل يوم، وأذهب إلى المستشفى، وأتناول حقن البثيدين، فضلاً عن المورفين. حاولت الوصول إلى حال أفضل، لكن دون جدوى. ولم أذهب إلى أي مكان. ونصحنى شخص ما بممارسة بعض التمارين الرياضية”، ولكن النتيجة كانت آلاما...
livehealthymag.com livehealthymag.comأغسطس 25, 20192 min
View this article in English
Dubai wellness Core 8

شأنها شأن تطبيق “أوبر”، جاءت منصة الصحة “Core 8″، والتي تضم أفضل المتخصصين والمدربين في مجال الصحة في دبي، من رحم كفاح شديد.

وتسترجع المؤسس المشارك للمنصة “نيكي ميلر”، ذكرياتها قائلة: “شعرت وكأن مسمار نافذ فى رأسى”، وكنت أتناول الأدوية كل يوم، وأذهب إلى المستشفى، وأتناول حقن البثيدين، فضلاً عن المورفين. حاولت الوصول إلى حال أفضل، لكن دون جدوى. ولم أذهب إلى أي مكان. ونصحنى شخص ما بممارسة بعض التمارين الرياضية”، ولكن النتيجة كانت آلاما مبرحة، لأنه لم يكن ثمة عضو في جسدى يعمل كما ينبغى”.

إن ما تشير إليه “ميلر” هو حادث مروّع حدث لها في مرحلة متأخرة من المراهقة بسبب ركوب الخيل فى بلدها الأم “أيرلندا”. ومع تقدم العمر، زادت حدة آلام الظهر والتشنجات التي تعانى منها “ميلر”، حتى أن الأمر بلغ ذروته في العام 2012، عندما كانت ميلر” حينئذ تعيش في دبي، وترفع ساقيها أثناء تمرين وضعية البلانك الجانبية .

Core 8 Nikki Meyler
نيكي ميلر / كور 8

وتقول “ميلر”:”تعرضت لانفتاق وتآكل في قرص الظهر”، “لم أتجرع في حياتى ألمًا مثل هذا، وهو ما أجبرنى على إجراء عملية جراحية طارئة، ثم تركت عملى لأعيد تأهيل نفسى”.

ورغم أن حياة “ميلر” كانت متوقفة، إلا أن شيئا جديد قد حدث.

وتقول “ميلر”، “لقد حدث شيء شبيه باليوجا”، “فكأنما يتناغم كل شئ ويجتمع مع بعضه”. وأخذت أمارس تدريبى الخاص للتعرف أكثر على قدراتى”.

وخلال فترة تدريبها التي استمرت “200” ساعة على يد أحد المدربين في دبى، التقت “ميلر” لأول مرة بـ”سارة أوتو”. ومن هنا تكونت صداقة بين اللبنانية/الألمانية “سارة” و”ميلر”، وشعرت كلتاهما بأن ثمة ضرورة ملحة لنشر رسالة الصحة بين العملاء والمعلمين، وأن تكون تلك الرسالة محرك إيجابى في المجتمع.

وكانت تلك بداية منصة الحجز الشاملة “Core8” (ويشير مصطلح “Core” إلى القوة الداخلية، والعدد “8” إلى الأنواع الثمانية لرياضة اليوغا) والتي تمنح حلول مخصصة للعناية بالصحة تناسب عملائها من الشركات والأفراد.

وتشير “أوتو” قائلة، “استغرق الأمر بضعة أشهر لمعرفة كيفية الجمع بين هذه العناصر الثمانية معًا”. “حيث يتم الجمع بين أي شيء من تمرين اليوغا، والبيلاتس، والعقلة، والحضور الذهني، والتغذية “.

وتركت “ميلر” و”أوتو” العمل في مجال العلامات التجارية والدعاية لتكونا متخصصتان ومعتمدتان في رياضة اليوجا والبيلاتس، وهو ما حدث من خلال إطلاق منصة “Core8” رسميًا في العام 2018.

أرادت ميلر” و”أوتو” تطبيق عملهما على الشركات، من خلال معرفتهم الأساسية بالضغوطات التي يعاني منها الموظفون. وبالإضافة إلى تعليم آليات التكيف الإيجابي مع الضغوط، وسبل الوصول أداء عقلى سليم ، فإنهما تقدمان أيضًا دورات شخصية مثل “تمارين اليوجا التي يمكنك ممارستها في مكتبك”، وتمارين إطالة الجسم وثنيه “roll and release”.

وتوضح “أوتو”، أن “تلك التمارين قد صممت خصيصاً  حتى لا يحتاج المتدربون إلى تغيير ملابسهم أو يتصببون عرقًا، وأضافت، “إنها التمارين المُثلى في المكتب، وأثناء فترات النهار.”

وعلى مدار تلك الفترة، تحاول “ميلر” و”أوتو” ضحد أية معلومات مضللة حول الصحة، والتي قد تنتشر عبر عالم الشركات.

وتقول “أوتو”: “غالبًا ما يتناول الناس موضوع الصحة بعبارات لا أساس لها”. “هناك أحاديث حول الصحة ، لكنها أحاديث تفتقر إلى المعرفة المتخصصة .”

وعلى جانب آخر وبعيداً عن الشركات، تواجه “ميلر” و”أوتو” المالكتان لمنصة “Core 8” مشكلة قائمة رغم وفرة المتخصصين في مجال اللياقة البدنية في دبي. 

وتصف “ميلر” تلك المشكلة بأنها، “من الصعوبة بمكان العثور على معلم جيد لكل فرد على حدة.”.

ولهذا، بالإضافة إلى تقديم دروسهما التدريبية الخاصة عبر منصة “Core 8″، تساعد “ميلر” و”أوتو” العملاء على التعرف على شبكة من المدربين المستقلين الأكثر ملائمة لهؤلاء العملاء.

وتقول “أوتو”: “فلينظر الناس إلينا مثل نظرتهم إلى تطبيق “أوبر”، إذا ما أرادوا أفضل مدربي اللياقة البدينة والصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة. “لقد عرفنا معظم المدرسين الذين نعمل معهم منذ فترة طويلة، وإن لم نعرفهم جيدًا، فإننا نتأكد من تقيمهم بالشكل الكافي، ونعلم أنهم متمرسون في مجالهم، وماهرون في هذا التخصص.”

وسواء كنت تبحث عن تمارين الجميازيات أو تمرين تقوية العضلات للتعافي، فلدى “ميلر” و”أوتو” مجموعة من الأشخاص “الماهرون في تلك التمارين”.

وتعتقد “ميلر” و”أتو” أنه من الأفضل تعلم الحركات والتمارين المتعلقة بالصحة في بيئة خاصة أو شبه خاصة بدلاً من التدريب وسط مجموعة.

وتقول “أوتو”: “لدينا مجموعة من الفصول التدريبية تسمى “شريد آند سكيلز”، والمقصود بها تمارين التقوية وتناسق الجسم، وتعليم مهارات جديدة”. “ومن الصعوبة بمكان تعلم الوقوف على اليدين أو ثني الجسد عكسيًا بشكل صحيح إذا كان المتدرب مع عشرة “10” آخرين غيره – لأن المدرب لن يتمكن المعلم من أن يوليك إنتباهه الكامل .

ومن الواضح أن هذا النوع من التجربة المتميزة ستكون مكلفة، غير أن مالكي منصة “Core8” يعتقدون أن الصحة مجال يحتاج الناس إلى الاستثمار فيه علي المدى البعد حتى تتحقق من وراءه النتائج المرجوة .

وتتراوح أسعار المنصة للساعة الواحدة ما بين 350-440 درهمًا إماراتيًا، فصاعدًا، وهذا بالنسبة للمجموعات قليلة العدد. ويمكن للأصدقاء توزيع التكلفة فيما بينهم لتحديد مكان الجلسة الخاصة بهم  في المكان الذي يناسبهم .

وتقول “ميلر”: “لا عذر للمرء عندما يتعلق الأمر بعقله وجسده”

Core 8 Sara Otto
سارة أوتو / كور 8

ومارست “أوتو”، والتي كانت تعمل سابقًا لدى اثنين من كبرى وكالات الدعاية والإعلان في دبي، اليوغا لمدة “12” عامًا،  وهو ما مكنها من مواجهة حالات الإجهاد التي أصابتها.

ومع التدرب على اليوجا لمدة “500” ساعة، أصبحت “أوتو” تركز بشكل أكبر على الحركة الوظيفية الحديثة، والطب الصيني، وتمارين التأمل والتنفس. وتؤمن “أوتو” بإخلاص بأن الأمر يتطلب الممارسة الصحيحة لتغيير الحياة – وتمتلك منصة “Core8” جميع المقومات لتغيير الحياة. 

وتقول “أوتو”: “إذا كنت تشعر بالإرهاق، أو بألم بدني، أو بالصداع، أو القلق، فيمكننا المساعدة”.

ولأن “ميلر” تدرك إلى أي مدى يمكن للإصابة أن تحدث تحولاً كبيراً في حياة الإنسان، فقد أولت “ميلر” اهتمامًا بالغًا بتعزيز علاقتها – وتعاونها مع الأشخاص الذين يعانون من الألم.

وبعد أن تركت وظيفتها كمديرة لدى إحدى وكالات التصميم والعلامات التجارية، وأصبحت مؤهلة كمدرسة لليوغا، تابعت “أوتو” دراسة تمارين الظهر وتمرين علاج متلازمة ألم اللفافة العضلية “فاشيا”، وتمرين تحرير نقاط التوتر العضلي بالاستعانة بالاختصاصي “جو بي”، ودراسة التشريح مع “تيفاني كرويكشانك”، مؤسس طب اليوغا، بالإضافة إلى نشر تمارين اليوغا قبل الولادة وبعدها بالتعاون مع “سالي باركس” الحاصلة على بكالوريوس العلوم، وتقيم في المملكة المتحدة، ومؤلفة كتاب “دليل الطلاب لتشريح اليوغا”. وفي هذا العام، أصبحت “ميلر” مؤهلة لمعالجة الخلل في الحركة، ويتضمن العلاج شكلاً من أشكال العلاج اليدوي الذي يجمع بين نظرية التحكم في الحركة واختبار العضلات يدويًا. وتخطط “ميلر” للذهاب إلى أستراليا في أوائل العام المقبل لأغراض الدارسة برفقة الدكتور “ستيوارت ماكجيل”، اختصاصي أمراض الظهر، والخبير في تشخيص آلام الظهر وتخفيفها.

وتدافع “ميلر” بشدة عن الأسلوب السليم، والتكييف مع التمارين والممارسات الرياضية، لتلبية الاحتياجات المختلفة للجسم حسب نوعه.

وتقول “ميلر”: “اعتقدت دومًا أن من البساطة أن يعيش المرء متألمًا يومًا بعد يوم”. “ولكن اتضح لي أن ما قتله كان خطأ جملة وتفصيلاً.”

livehealthymag.com

livehealthymag.com

ترك رد

لن يتم نشر البريد الالكتروني الخاص بك. الحقول المحددة ب * الزامية

Related Posts

{{ image }}

{{ title }}

{{ date }} {{ comments }}
{{ readingtime }} {{ viewcount }}
{{ author }}
{{ image }}

{{ title }}

{{ date }} {{ comments }}
{{ readingtime }} {{ viewcount }}
{{ author }}
{{ image }}

{{ title }}

{{ date }} {{ comments }}
{{ readingtime }} {{ viewcount }}
{{ author }}